لو …..

كلما تحدثت عن تناقضات مجتمعنا أملا في أن تزول أجدها تزيد، وكأن بني وطني يصرون على إثبات صحة المثل الشعبي القائل: زرعنا
(لو)
طلع (يا ريت)… واليوم سأزرع بدوري بذورا من الـ(لو) وكلي أمل أن لا أحصد (يا ريت)…
لو اعترفنا أن الواسطة فساد لحللنا نصف مشاكل القطاعين العام والخاص.
لو حسبنا كم ينفق الأردنيون على الدخان و(طق الحنك) عبر الهواتف الخلوية لأدركنا كم نحن بحاجة لإعادة ترتيب الأولويات.
لو آمنّا بأن حرية التعبير تعني أن نسمع ونتقبل حتى ما لا يعجبنا لتخلصنا من ثلثي عنف المجتمع وكل انغلاق سياسييه ومتسيّسيه.
لو فهمنا أن المعارضة الحقيقية تعني طرح الحلول العملية لا الجعجعة بالشعارات الجوفاء لحللنا منذ عقود كل ما يمكن حله من مشكلات.
لو حكـّمنا ضمائرنا وعقولنا قبل أن نطلق ألسنتنا لعلمنا أنه ليس كل مسؤول فاسدا وليس كل معارض شريفا وأننا ظلمنا كثيرا ممن يستحق الانصاف ومجّدنا كثيرا ممن يستحقون الإذلال.
لو كنا صادقين مع أنفسنا لما اعتبرنا أن انتقادنا للغير هو حرية تعبير فيما انتقاد الآخر لنا هو تهجم.
لو اعترف من أرادوا تعديل الدستور وتغيير قانون الانتخاب وتقليص صلاحيات الملك أنهم لم يقرأوا الدستور القديم ولا قانون الانتخاب الجديد ولا يعرفون شيئا عن حقيقة صلاحيات الملك لأرحنا البلاد والعباد من ثلاث سنوات من صداع غير مبرر.
لو أدينا واجباتنا بنفس الروح التي نطالب بها بالحقوق والميزات لأصبح بلدنا أحسن بلدان الأرض.
لو نعترف أن بداخل كل منا دكتاتورا صغيرا لتغير شكل الخطاب بيننا بشكل كبير.
لو نعترف أننا نريد (مكافحة الفساد) شرط ألا تمس المكافحة فساد القريب والصديق لما بقي في بلدنا معارضة ولا حراك.
لو اقتنع كل واحد منا أنه ليس (الأغلبية) ولا (الناطق المفوض باسم الشعب) لسادت بيننا الديمقراطية.
لو نتذكر أن الأردن بلد شحيح الموارد منذ وجد لعمل كل منا باتقان ليعوض فقر الموارد بثمار العمل.
لو نتنبه إلى أن الأردن محاط بدول غير مستقرة وأنظمة حاكمة تغتسل بالدم لخفنا على أمنه وتوقفنا عن طعنه.
لو ندرك أننا كلنا قادرون على خدمة وطننا حتى لو لم نكن نعمل في الخارجية أو الديوان أو وظيفة حكومية أيا كانت لاختفت البطالة المقنعة.
لو يدرك الأردني أنه يحمل كل هموم بلاد الشام فيما بلاد الشام آخر همها الأردني لالتفتنا إلى أنفسنا وخصوصية حالتنا.
لو ندرك أننا بلا الأردن لسنا بشيء لفردنا عضلاتنا للدفاع عن الوطن بدل أن نفردها على الوطن….
لو….

ديما علم
Twitter :@deema22

Comments Off on لو …..

Filed under All Articles

Comments are closed.